السبت , يوليو 2 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / التحاق أزيد من 200 ألف متربص في الدخول المهني "دورة فيفري 2022":
إدراج تخصصات جديدة في التكوين المهني لتلبية احتياجات سوق العمل

التحاق أزيد من 200 ألف متربص في الدخول المهني "دورة فيفري 2022":
إدراج تخصصات جديدة في التكوين المهني لتلبية احتياجات سوق العمل

أشرف وزير التكوين والتعليم المهنيين، ياسين مرابي أمس على انطلاق الدخول المهني لدورة فيفري  2022، بالمعهد الوطني المتخصص في التكوين المهني لسيدي عياد بدائرة سيدي ببجاية عيش بحضور إطارات القطاع والسلطات المحلية.

ودعا الوزير بالمناسبة موظفي القطاع إلى بذل المزيد من الجهود من أجل “تحسين نوعية التكوين وبالتالي مستوى تكوين المتربصين بالشكل الذي يسمح بضمان موارد بشرية مؤهلة لمواجهة تحديات الساعة”.

وأشار مرابي إلى توفير 283.991 منصب بيداغوجي ضمن دورة فيفري لجارية موزعة على مختلف التخصصات طبقا لاحتياجات سوق العمل أبرز إدراج العديد من التخصصات الجديدة ذات أولوية وتستجيب للاحتياجات المعبر عنها بكل منطقة”.

ويتعلق الأمر بحسب توضيحات الوزير بتخصصات الصناعة والبناء والأشغال العمومية والفلاحة والإطعام والفندقة والسياحة والصناعة التقليدية إضافة إلى الري والبيئة والطاقات المتجددة.

كما لاحظ إدراج عدد من التخصصات لأول مرة عبر بعض الولايات على غرار اختصاص حفظ التراث العقاري ببشار وصيانة الأنظمة الطاقوية ومنسوب المياه بأدرار والصناعات البترولية وآليات الرقابة بالأغواط وتكنولوجيات الإعلام والاتصال بتميمون واستغلال محطات تطهير المياه بتيزي وزو.

وأوضح وزير التكوين والتعليم المهنيين أنه تم التفكير والإعداد لعملية إدراج هذه التخصصات الجديدة بالشكل الذي يسمح “بتحسين أداء القطاع و الخدمات على مستواه كما تطلبت نفس العملية “تجنيد وسائل معتبرة، فيما يخص الهياكل و التجهيزات و الموارد البشرية  مشيرا إلى  إعادة بعث العديد من المشاريع التي تم تجميدها.

كما تطرق مرابي في سياق آخر إلى توقيع عدة اتفاقيات شراكة مع هيئات ومؤسسات بغرض “إضفاء نجاعة أكثر على التكوين وجعله أكثر فاعلية و قابلية لمضاعفة فرص التشغيل لفائدة المتربصين”.

ووفرت الوزارة 283.991 مقعد بيداغوجي جديد في مختلف أنماط التكوين على المستوى الوطني من بينهم 398 مقعد بيداغوجي في مراكز التكوين المهني للمعاقين حركيا، موزعين حسب طبيعة، أنماط وأجهزة التكوين والمستويات التأهيلية.

ومن بين العدد الإجمالي لهذه المقاعد البيداغوجية الجديدة، وفرت الوزارة 11.060 مقعد جديد في نمط التكوين الحضوري و97.013 مقعد بيداغوجي في التكوين عن طريق التمهين وكذا 29.699 آخر في التكوين عن بعد.

وتم أيضا توفير 16.725 مقعد بيداغوجي في نمط التكوين عن طريق الدروس المسائية، 5.403 مقعد آخر في الوسط الريفي, اضافة الى 21.442 مقعد تكوين جديد لفائدة المرأة الماكثة في البيت، وكذا 8.046 مقعد بيداغوجي جديد في التكوين بالمؤسسات المعتمدة الخاصة الى جانب 9.285 مقعد بيداغوجي جديد في التكوين عن طريق المعابر، 330 مقعد في جهاز محو الأمية.

وفيما يتعلق بالتخصصات الممنوحة، يتضمن البرنامج البيداغوجي للقطاع تخصصات تغطي 23 شعبة مهنية موجودة في مدونة الشعب المهنية وتخصصات التكوين المهني, حيث تمت برمجة تخصصات لأول مرة في عدد من الولايات، تتعلق بعضها بصيانة أنظمة الطاقة والسوائل, الصناعات النفطية والمعلوماتية وتخصصات في مجال استغلال محطات تطهير المياه واستعادة النفايات وإعادة تدويرها، وأخرى في مجال استخلاص زيوت النباتات الطبية والأعشاب العطرية.

وتؤكد سياسة القطاع على توجه التخصصات والعروض التكوينية المفتوحة نحو القطاعات ذات الأولوية في اطار النهوض بالاقتصاد الوطني، وبهدف تسهيل ادماج خريجي القطاع في عالم الشغل وذلك وفق معايير تتماشى مع متطلبات المؤسسات من اليد العاملة المؤهلة والخصوصيات المحلية لكل منطقة والتطورات التكنولوجية الحديثة.

ومن هذا المنظور ركز القطاع من خلال عروض التكوين على شعب تتعلق، سيما، بالفندقة والاطعام، السياحة والصناعة التقليدية، المياه والبيئة، الرقمنة والطاقات المتجددة وكذا تخصصات تتعلق بالصناعة الغذائية والفلاحة والبناء والأشغال العمومية.

وفي اطار الوقاية من جائحة كورونا وحفاظا على صحة المتربصين وأسرة التكوين المهني، اتخذت الوزارة جملة من التدابير الاحترازية من أجل احترام تدابير التباعد وتوفير وسائل الوقاية من كمامات ومعقمات، مع برمجة التعقيم اليومي وتطهير كافة المرافق البيداغوجية والإدارية والخدماتية والتجهيزات.

في غضون ذلك، شهد الدخول المهني بولايات شرق البلاد إدراج تخصصات جديدة في إطار سياسة القطاع الرامية لتلبية احتياجات سوق العمل علاوة على إبرام عديد الاتفاقيات.

ففي ولاية قسنطينة عرفت هذه الدورة التكوينية الجديدة التي أشرفت السلطات المحلية على إعطاء إشارة انطلاقها من المعهد الوطني المتخصص في التكوين والتعليم المهنيين، “محمد عياش” ببلدية الخروب، تم فتح 3 تخصصات جديدة هي “تصميم الخرائط مستوى 5″ و”تسيير تجارة التجزئة” و”تربية الأسماك في الأحواض”.

وبخنشلة تعززت منظومة التكوين بـ6 تخصصات جديدة حيث أوضح مدير القطاع محليا السيد عبد العزيز قادري خلال الكلمة التي ألقاها بعد إعطاء رئيس الجهاز التنفيذي المحلي علي بوزيدي إشارة انطلاق دورة فيفري بمركز التكوين المهني الشهيد أونيسي عبد الحفيظ بوسط المدينة أن فتح هذه التخصصات الجديدة جاء مراعاة لتوجهات قطاع التكوين والتعليم المهنيين الرامية إلى تكوين يد عاملة مؤهلة تتماشى واحتياجات المنطقة لمناصب عمل.

وفي سكيكدة شهدت هذه الدورة فتح 5086 منصب تكويني جديد من بينهم 3292 منصب تكويني متوج بشهادة و 1794 منصب تكوين تأهيلي علاوة على إدراج تخصصين جديدين هما “تقني سامي في صيانة المعدات الطبية” و”تقني سامي في تخصص طرق و تنظيم ورشات البناء”.

كما أبرمت مديرية التكوين والتعليم المهنيين بالولاية اتفاقيتي شراكة مع كل من المكتب المحلي للاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين و مكتب خاص للهندسة و الدراسات التقنية.

وفي تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، أوضحت مديرة القطاع محليا السيدة، فتيحة رداوي بأن هاتين الاتفاقيتين ستعملان على إعطاء فرصة للمتمهنين عبر مختلف مؤسسات التكوين المهني لإجراء تربصات وولوج عالم الشغل فضلا عن إدماج الشباب لاسيما في الحرف اليدوية المتعلقة بقطاعات البناء و الخدمات و الصناعات التقليدية .

وبعنابة تميز الدخول المهني لدورة فيفري2022 الذي أشرف على إعطاء إشارة انطلاقه الوالي جمال الدين بريمي بإبرام 5 اتفاقيات للتمهين بين قطاع التكوين و مؤسسات اقتصادية بعنابة في قطاعي الصناعة والسياحة من بينها مركب سيدار  الحجار وشركة الأسمدة الجزائرية “فرتيال” قصد استقبال أفواج من المتمهنين وتمكينهم من إجراء تربصات واكتساب الخبرة والتأهيل المهنيين.

وقد التحق أكثر من 6400 متربص بمختلف الورشات والأقسام التابعة للمراكز التكوينية والمعاهد المتخصصة بعنابة يتوزعون على 20 شعبة في مختلف تخصصات التكوين والتمهين كما احتضنت ساحة الثورة صالونا للتعريف بفرص التكوين التي يوفرها القطاع بالولاية.

وبسوق أهراس استقبلت هياكل التكوين المهني ما مجموعه 6747 متربصا منهم 3291 متربصا جديدا وذلك في عديد التخصصات.

وأوضح المدير المحلي للقطاع سبتي حصيدة خلال كلمة له في افتتاح هذه الدورة الذي أشرف عليه الوالي لوناس بزقزة وعدد من مديري الهيئات التنفيذية بأن مجموع المتربصين يزاولون تكوينهم على مستوى 03 معاهد وطنية متخصصة و16 مركزا للتكوين المهني بالولاية.

كما تميز دخول دورة فيفري بإدراج تخصصين جديدين هما “مساعد في الوسائط الاعلامية ” و”عون أمن ووقاية” ليرتفع بذلك عدد التخصصات المتاحة للتكوين إلى 77 تخصصا.

زينب. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super