الأربعاء , مايو 25 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / الرياضة / المنتخب الوطني / انطلاق الأمور الجدية والتشكيلة تدخل أجواء "الكان":
“الخضر” في الكاميرون دون تاهرات ويشرعون في التحضير للقاء سيراليون

انطلاق الأمور الجدية والتشكيلة تدخل أجواء "الكان":
“الخضر” في الكاميرون دون تاهرات ويشرعون في التحضير للقاء سيراليون

وصلت ليلة أول أمس، بعثة المنتخب الوطني الجزائري إلى مدينة دوالا الكاميرونية، تمهيدا للمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا 2022 التي انطلقت أمس بالكاميرون، أين سيكون “الخضر” في مهمة الحفاظ على لقبهم القاري الذين تحصلوا عليه في مصر سنة 2019، بينما شهدت السفرية غياب اللاعب مهدي تاهرات والمدرب المساعد سيرج رومانو، بسبب إصابتهما بفيروس “كورونا”، ما اضطر لبقاء الثاني في الدوحة القطرية. وبعد رحلة شاقة دامت لقرابة الثمانية ساعات من العاصمة القطرية الدوحة إلى مدينة دوالا التي ستحتضن مواجهات المنتخب الوطني في الدور الأول من “الكان”، وبالتحديد في المجموعة الخامسة إلى جانب منتخبات سيراليون وغينيا الاستوائية وكوت ديفوار، حط رفقاء القائد رياض محرز رحالهم في الكاميرون، استعدادا للمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا، حيث مرت الرحلة في ظروف جيدة وأجواء رائعة وتفاؤلية بين اللاعبين الطامحين لتقديم مشوار كبير ولما لا إحراز اللقب للمرة الثانية على التوالي. وكان رياض محرز، نجم نادي مانشستر سيتي الانجليزي، في مقدمة بعثة المنتخب الجزائري، مشعلا حماس الجماهير الجزائرية التي افتقدته كثيرا خلال التربص الإعدادي الرئيسي الذي جرى في العاصمة القطرية الدوحة، وفور وصول بعثة “الخضر” إلى الكاميرون قامت بإتباع الإجراءات التنظيمية، وعلى رأسها ختم الجوازات الذي جرى بصفة فردية لكل لاعب، فضلا عن فحوصات كشف كورونا قبل التنقل إلى مقر الإقامة. وبعد خروجه من مطار دوالا، تنقل المنتخب الوطني إلى فندق “أونومو” مقر إقامته خلال مشواره في النسخة الـ 33 من نهائيات كأس الأمم الإفريقية “الكاميرون 2021″، وكان بانتظاره مجموعة من المشجعين الجزائريين المدعمين بأشقاء تونسيين ولبنانيين، والذين احتفلوا بوصول حامل اللقب القاري.

تاهرات ورومانو في قطر حتى انتهاء الحجر الصحي
في سياق متصل، شهدت الرحلة غياب المدافع مهدي تاهرات لاعب نادي الغرافة القطري، الذي اضطر للبقاء في القطرية الدوحة، وذلك بعد تشخيص إصابته بفيروس “كورونا” وثبوت إيجابية التحاليل، حيث تم فرض على اللاعب البقاء في الحجر الصحي بالفندق الذي احتضن تربص المنتخب الجزائري في الدوحة، إلى حين شفائه، على أن يلتحق بوفد “الخضر” في الكاميرون بعد 48 ساعة، وتم تشخيص إصابة مهدي تاهرات بفيروس “كورونا” قبل مباراة غانا الودية التي لعبت في ملعب المدينة التعليمية في قطر يوم الأربعاء الماضي، مما أدى إلى غيابه عن اللقاء الذي انتهى بثلاثية دون مقابل لصالح المنتخب الجزائري. من جانبه، ضيع سيرج رومانو مساعد المدرب جمال بلماضي، رحلة التشكيلة الوطنية إلى دوالا، بعد تأكد إصابته بفيروس كورونا وضرورة خضوعه للحجر الصحي في العاصمة القطرية الدوحة قبل التحاقه بمقر إقامة المنتخب الجزائري في الكاميرون. ورغم أن المدرب الفرنسي، سيرج رومانو، الذي التحق بالطاقم الفني لـ”الخضر” منذ شهر أوت 2018، تاريخ تعيين بلماضي مدربا للجزائر، يعمل كمدرب مساعد في المنتخب الجزائري، إلا أنه يحظى بثقة كبيرة من لدن بلماضي واللاعبين معا، بدليل أنه عمل مع الناخب الوطني لـ”الخضر” في كل محطاته السابقة، على غرار نادي الدحيل والمنتخب القطري، ويعتمد بلماضي كثيرا على سيرج رومانو ويستمع دائما إلى آرائه بخصوص الخيارات التكتيكية والتغييرات التي وجب إجراؤها في المباريات.

أشبال بلماضي يخوضون أول حصة تدريبية تحضيرا للقاء سيراليون
خاضت أمس تشكيلة المنتخب الوطني أول حصة تدريبية لهم منذ التحاقهم بمدينة دوالا الكاميرونية، استعدادا لمباراتهم الأولى يوم غد أمام منتخب سيراليون ضمن الجولة الأولى من دور المجموعات لكأس إفريقيا للأمم. وبرمج الطاقم الفني لـ”الخضر” بقيادة جمال بلماضي، أول حصة تدريبية لزملاء القائد رياض محرز بالكاميرون، زوال أمس على الساعة الثالثة زوالا بتوقيت الجزائر، في ملحق التدريبات التابع لملعب “جابوما” الوطني، مسرح مباريات المنتخب الوطني بالمدينة الكاميرونية “دوالا”. وتابع لاعبو “الخضر” حصة فيديو، أشرف عليها المدرب الوطني جمال بلماضي، على الساعة الرابعة والنصف عصرا، حسب ما كشفته الاتحادية الجزائرية لكرة القدم في بيان لها. وقبل انطلاق الحصة التدريبية، التقى الطاقم الفني ولاعبي المنتخب الوطني، بمسؤولي الاتحادية الإفريقية لكرة القدم، صبيحة أمس على الساعة العاشرة بتوقيت الجزائر. وفي تمام الساعة الحادية عشر صباحا، عقد مسؤولو “الكاف”، لقاء مع الطاقم الإداري والطبي والإعلامي للمنتخب الوطني، من أجل وضع آخر اللمسات على برنامج المنتخب الجزائري كاملا، في نهائيات منافسة “الكان”. وكان المنتخب الجزائر قد حط رحالة بمدينة “دوالا”، سهرة أول أمس السبت، وتوجه إلى فندق إقامته، بعد إكمال الإجراءات الإدارية بالمطار لدخول دولة الكاميرون. ورافق رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم شرف الدين عمارة، الوفد في رحلته من العاصمة القطرية الدوحة إلى “دوالا” الكاميرونية، ليكون سندا لهم في حملة الدفاع عن التاج الإفريقي. ويسعى المنتخب الجزائري بقيادة الناخب الوطني جمال بلماضي، للحفاظ على اللقب الإفريقي، الذي حققه النجم رياض محرز ورفاقه في مصر سنة 2019.

عادل. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super