الخميس , ديسمبر 1 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / الرياضة / المنتخب الوطني / الهيئة الفيدرالية قامت بمراسلة الاتحاد الدولي لكرة القدم:
“الفاف” تعترض على تعيين الحكم البوتسواني بوندو لإدارة مباراة ذهاب الكاميرون

الهيئة الفيدرالية قامت بمراسلة الاتحاد الدولي لكرة القدم:
“الفاف” تعترض على تعيين الحكم البوتسواني بوندو لإدارة مباراة ذهاب الكاميرون

أعلنت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم رسميا، عن هوية الطاقم التحكيمي الذي سيدير مباراتي المنتخب الوطني الجزائري أمام نظيره الكاميروني نهاية شهر مارس الجاري، ضمن الدور الفاصل المؤهل إلى نهائيات كأس العالم 2022 بقطر، ويتعلق الأمر بالحكم البوتسواني جوشوا بوندو الذي سيدير لقاء الذهاب المقرر بملعب “جابوما” بمدينة دوالا، فيما أُسندت مهمة إدارة لقاء الإياب المقرر بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة، إلى الحكم الغامبي باكاري غاساما.

“الفاف” راسلت “الفيفا” لتغيير الحكم البوتسواني
وكشفت مصادر مطلعة ومقربة من الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، أن الهيئة الفيدرالية تحركت رسميا من أجل التعبير عن موقفها من تعيين الحكم البوتسواني جوشوا بوندو لإدارة لقاء الذهاب أمام “الأسود الغير مروضة”، حيث قامت بمراسلة الاتحادية الدولية لكرة القدم “الفيفا”، للتعبير عن رفضها من خطوة تعيين الحكم المذكور، وذلك بسبب سوابقه الكثيرة من المنتخب الوطني الجزائري، مؤكدة أنها تعترض أن يكون جوشوا حكما لمباراة مهمة ومصيرية في سباق التأهل إلى مونديال قطر 2022، وهو إجراء مشروع وقانوني، في انتظار الرد الرسمي للهيئة الكروية الدولية، علما أن الناخب الوطني جمال بلماضي أبدى في وقت سابق وفي أكثر من مناسبة تخوفه من لعبة الكواليس وطالب بتعيين حكاما في المستوى لمواعيد مماثلة. وكانت “الفاف” قد اعترضت خلال نهائيات كأس أمم إفريقيا 2021 بالكاميرون، على تعيين جوشوا بوندو لإدارة لقاء الجولة الثالثة من دور المجموعات أمام دوت ديفوار، حيث عبر صراحة عن ذلك الأمين العام السابق للاتحادية أمين عبدي عن ذلك، قبل أن يتم استبداله من طرف لجنة الحكام في الاتحادية القارية للعبة.

لقاء بوركينافاسو في مراكش لا يزال في الأذهان
وأحدث قرار تعيين جوشوا بوندو جدلا واسعا في الشارع الرياضي الجزائري، وخلق حالة من الرعب، بالنظر “للسوابق” التي يمتلكها صاحب البذلة السوداء مع “الخضر”، وأبرزها لقاء بوركينافاسو الذي جرى بمراكش، ضمن الجولة الثانية من دور مجموعات تصفيات مونديال قطر 2022 الذي انتهى على وقع التعادل بـ(1-1)، حيث حرم الحكم بوندو قائد المنتخب الوطني رياض محرز من ضربة جزاء شرعية كما تغافل عن طرد أحد لاعبي بوركينا فاسو بسبب اللعب العنيف. وقبلها أدار مباراتين للمنتخب الجزائري، الذي فاز في الأولى بصعوبة أمام توغو بهدف دون رد ضمن تصفيات أمم إفريقيا 2019، وتعادل في الثانية أمام السنغال بنتيجة 2-2 ضمن نهائيات البطولة ذاتها.

تعرض لانتقادات لاذعة في “الكان” الأخيرة
وتعرض جوشوا بوندو لانتقادات لاذعة خلال “الكان” الأخيرة، بعدما حرم منتخب تونس من ركلة جزاء صحيحة أجمع عليها خبراء التحكيم خلال المواجهة أمام بوركينافاسو في أمم أفريقيا الأخيرة. ودخل الحكم البوتسواني عالم التحكيم بالصدفة، حيث كان يخطط للقيم بمسيرة كلاعب كرة القدم قبل أن يغير رأيه في عام 2001 ويقتحم مجال التحكيم. وكان جوشوا بوندو لاعبا في صفوف نادي هارتيلبول الذي ينشط في دوري الدرجة الثالثة في بوستوانا، غير أنه في أحد المباريات دخل في مناوشة حادة مع الحكم، وهو ما جعله يتخذ قرارا باعتزال اللعب بهدف دخول ميدان التحكيم، وأصبح حكما دوليا في عام 2010، وأدار أول مباراة على الصعيد الخارجي بين بيترو الأنغولي ونغيما من غينيا الاستوائية، ضمن الدور التمهيدي لمسابقة دوري أبطال أفريقيا، وأدار جوشوا بوندو 90 مباراة دولية كلها على الصعيد القاري.

الغامبي باكاري غاساما حكما للقاء الإياب في البليدة
وسيكون حكم الساحة البوتسواني، جوشوا بوندو، معنيا بإدارة مباراة ذهاب الدور الفاصل المؤهل للمونديال، بين “الخضر” والكاميرون المقررة يوم الجمعة 25 مارس الجاري، بملعب “جابوما” بدوالا، بداية من الساعة الـ18:00 بالتوقيت الجزائري، بمساعدة كل من التشادي عيسى يحي والموزمبيقي آرسينيو شادريك ميرينغلي، فيما عُين الحكم الرابع لهذا اللقاء، بيرنار هانسل كامي، من السيشل، بينما سيكون الكونغولي جون ميدار كوسا، محافظا للمباراة. وفيما يخص طاقم تحكيم تقنية الفيديو المساعد “الفار”، فقد تم تعيين الاسبانيين آليخاندرو خوسي هيرنانديز وخوسي لويس مونويرا مونتيرو. وفيما يتعلق بمقابلة الإياب، المقررة يوم الثلاثاء 29 مارس بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة بداية من الـ20.30، فقد تم تعيين الغامبي، باكاري غاساما، حكما رئيسيا لها، بمساعدة كل من الأنغولي جيرسون إيميليانو دوس سونتوس، والمصري محمود أبو الرجال. وعين المصري الآخر، أمين محمد عمر، حكما رابعا في الوقت الذي سيكون فيه التونسي، بصيري بوجلال، محافظا للقاء. وفيما يتعلق بطاقم تحكيم الفيديو المساعد “الفار”، فيتكون من ثنائي ألماني وهما ماركو فريتز ومساعده كريستيان دينغيرت. أما المنسق العام للقاء فسيكون المصري، مازن مرزوق، في الوقت الذي عُين فيه الدكتور الجزائري، عبد المجيد يسين زرقيني، طبيبا رئيسيا لهذه المواجهة.

عادل .ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super