الجمعة , فبراير 3 2023
أخبار عاجلة
الرئيسية / الرياضة / المنتخب الوطني / بعد التحيز الذي أظهره الحكم الغامبي:
بلماضي يفتح النار على التحكيم والجمهور الجزائري يثور على غاساما

بعد التحيز الذي أظهره الحكم الغامبي:
بلماضي يفتح النار على التحكيم والجمهور الجزائري يثور على غاساما

فتح المدرب الوطني جمال بلماضي النار على الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” عقب الفشل في التأهل إلى كأس العالم 2022، وحجز منتخب الكاميرون آخر بطاقات قارة إفريقيا لكأس العالم 2022 عقب فوزه القاتل على مضيفه الجزائري بنتيجة 2-1 سهرة اول امس، في إياب المرحلة الفاصلة من التصفيات الإفريقية المؤهلة للمونديال، ليكون أول منتخب يُسقط “الخضر” في ملعب الشهيد مصطفى تشاكر بالبليدة، منذ 2008، وتحدث بلماضي في المؤتمر الصحفي الذي جاء عقب اللقاء، قائلا: “الآن يمكنني قولها على العلن، الحكام الأفارقة لا يحترمون الجزائر تماما”، وواصل: “ما حدث اليوم مع الحكم بكاري غاساما ليس بالجديد علينا”، وتابع: “في كل مرة كنت أتحدث فيها عن ظلم الحكام، البعض كان يقول بأنني أبحث عن الأعذار، وهذا مؤسف”، وواصل: “للأسف، من كان ينتقد حديثي عن الحكام هم أشخاص من الجزائر لديهم مرض في قلوبهم تجاه المنتخب الوطني وهم سعداء اليوم بكل تأكيد بإقصائنا”، وأتم: “هؤلاء مرضى القلوب، عليهم أن يعالجوا أنفسهم، وأنا متحسر للطريقة التي أقصينا بها، خاصة وأننا لم نكن في خطر تقريبا طيلة المواجهة ولكن الحكم كان له رأي آخر”. من جانبها، انتقدت الجماهير الجزائرية والمتابعون بشدة الحكم الغامبي بكاري غاساما، الذي تسبب، في إقصاء “الخضر” من المونديال بسبب قراراته التحكيمية القاتلة، بدليل عدم لجوئه إلى تقنية حكم الفيديو المساعد “الفار” في عدة لقطات متعلقة بالمنتخب الجزائري، في حين لجأ إليه في اللقطات الخاصة بالمنتخب الكاميروني. وكان الحكم غاساما، المعروف بضلوعه في الكثير من الجدالات التحكيمية، احتسب هدف منتخب الكاميرون الأول في الدقيقة 22 عن طريق شوبو موتينغ رغم الخطأ الذي ارتكبه المهاجم تاوومبا على المدافع عيسى ماندي، الذي اضطر للاصطدام بالحارس رايس مبولحي الذي فقد الكرة قبل أن تصل إلى موتينغ الذي سددها في الشباك. ولم يتردد غاساما في احتساب هذا الهدف ولم يعد إلى تقنية “الفار” رغم احتجاجات اللاعبين الجزائريين، كما لم يلجأ الحكم الغامبي أيضا إلى “الفار” في أربع حالات يشتبه في كونها ضربات جزاء لصالح المنتخب الجزائري، منها لمستان لليد من طرف مدافعي منتخب الكاميرون، وتدخلان على يوسف بلايلي ورشيد غزال. ولم يتوقف الحكم عند هذا الحد، بل ألغى هدفا شرعيا للمنتخب الجزائري سجله إسلام سليماني في الدقيقة الثامنة بعد التمديد، إذ عاد بسرعة إلى “الفار”، بحجة لمس مهاجم سبورتنيغ لشبونة للكرة بيده، في وقت لم تظهر فيه الصور التلفزيونية هذه اللمسة من كل الزوايا. وانتقدت الجماهير الجزائرية بشدة الحكم غاساما في منصات التواصل الاجتماعي، واتهمته بتنفيذ مخطط محكم لإقصاء الجزائر من التأهل إلى كأس العالم، مستغربة عدم لجوئه إلى تقنية “الفار” في كل اللقطات المشكوك فيها بخصوص المنتخب الجزائري، في حين لم يتردد في استعمال ذلك بخصوص منتخب الكاميرون.
ع. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super