الثلاثاء , نوفمبر 29 2022
أخبار عاجلة
الرئيسية / الرياضة / المنتخب الوطني / قال إن الإمكانيات متوفرة لتنظيم العرس القاري:
زفيزف يؤكد استعداد الجزائر لخلافة غينيا باحتضان “كان 2025”

قال إن الإمكانيات متوفرة لتنظيم العرس القاري:
زفيزف يؤكد استعداد الجزائر لخلافة غينيا باحتضان “كان 2025”

أبدى رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، جهيد زفيزف استعداد الجزائر لاحتضان كأس أمم إفريقيا لكرة القدم 2025 في حال قررت الاتحادية الإفريقية سحب شرف تنظيم “الكان” من غينيا بسبب عدم جاهزية البنى التحتية.

ورد رئيس “الفاف” على الأخبار الرائجة بخصوص الرغبة في تنظيم كأس أمم أفريقيا 2025 على الأراضي الجزائرية، حيث تترقب الجزائر، قرار الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، سحب دورة 2025 من غينيا بشكل رسمي، من أجل التحرك لاستقبال هذه الدورة، وتحقيق الحلم الذي طال انتظاره منذ عام 1990.

وصرح جهيد زفيزف لوسائل الإعلام، خلال المنطقة المُختلطة التي تلت فوز ناشئي الخضر، على المنتخب السعودي، في منافسة كأس العرب قائلا: “الجزائر قادرة على تنظيم أي منافسة قارية أو حتى عالمية هذا أمر مفروغ منه”، ليضيف في نفس السياق :”لدينا العديد من الملاعب الكبيرة، كما أننا سنستلم أخرى في الأشهر القادمة وبمعايير عالمية، وبالتالي فإننا جاهزون لجميع الاحتمالات”.

وعن نية الجزائر في تقديم ملفها بشكل رسمي رد زفيزف قائلا: “من الناحية الأخلاقية لا يمكنني الحديث عن نسخة كأس أفريقيا 2025، لأنها ومن الناحية القانونية لا تزال من نصيب غينيا”، ليختم :”في حالة قيام الكاف بإصدار قرار رسمي، سنرى ما الذي سيحدث حينها”.

ويبقى التفاؤل سيد الموقف في الجزائر، من أجل خلافة غينيا، في حالة ما سُحبت منها دورة 2025، خاصة بعد النجاح في تنظيم مُنافستي ألعاب البحر الأبيض المتوسط وكأس العرب للناشئين.

وعبرت بعض الدول عن استعدادها لتنظيم الحدث الكروي الكبير، وجاءت الجزائر على رأسها، إلى جانب غينيا بيساو، وتبدو حظوظها أوفر بعد زيارة رئيس “الكاف”، باتريس موتسيبي الأخيرة، إذ أبدى إعجابه بالملاعب الجديدة مثل ملعب وهران وملعب براقي. وتلقى موتسيبي شرحا مفصلا للمشاريع الجزائرية على مستوى الملاعب، ومعه ضمانات لقدرة الجزائر على تنظيم كأس أمم إفريقيا 2025 في الوقت المحدد، وبمقارنة مع تأخر غينيا في تحضير الملاعب والمشاكل الاقتصادية التي يعانيها البلد، جاء قرار سحب المنافسة تفاديا لأي تأخير فيها.

وأنشأت الجزائر مجموعة من الملاعب الكبيرة، وأبرزها ملعب ميلود هدفي بوهران، الذي احتضن فعاليات دورة ألعاب البحر المتوسط بتنظيم محكم نال إعجاب المشاركين من مختلف الدول العربية والأوروبية.

واقترب ملعب براقي بالعاصمة من نهاية الأعمال به، حيث وضعت أرضيته الجديدة، بينما يشهد ملعبا تيزي وزو والدويرة تسريعا كبيرا في الأشغال، وملاعب أخرى كملعب عنابة وتشاكر و5 جويلية إعادة تهيئة لاستضافة دورة كأس أمم إفريقيا للمحليين شهر جانفي الثاني 2023.

ع. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super