الأربعاء , أبريل 21 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الثقافة / مساهمة علاوة وهبي: موبسان… القصة والمسرح

مساهمة علاوة وهبي: موبسان… القصة والمسرح

 

هوهنري رينيه البير غي موبسان، كاتب قصة قصيرة وروائي فرنسي من مواليد سنة 1850 وتوفي سنة 1893 لم يعيش إلا 42 سنة وفي سنة 1891 أصيب بالجنون وادخل إلى مصحة للعلاج وتوفي فيها، ورغم قصر الحياة التي عاشها خلف الكثير من القصص القصيرة وعدد من الروايات إلى جانبه عدد آخر من  النصوص المسرحية التي قدمت على الركح في فرنسا.

كان موبسان يقول “هناك من الحقائق ما يساوي الناس، كل منا يكون لنفسه صورة خادعة عن العالم”، ويقول كذلك “كبار الفنانين هم أولئك الذين يستطيعون حمل الإنسانية على قبول انخداعهم الخاصة”.

يوم تعرفت إلى كتابات هذا الكاتب كنت ما أزال في أقسام الدراسة وقرأته كاتبا للقصة القصيرة وأخذني أسلوبه البسيط وقدرته على اختلاق القصص، وقدرته على الحكي بأسلوب شيق يشدك  إليه، لم أكن أعرف أن موبسان كتب للمسرح  قبل سنوات فقط اكتشفت بعض نصوصه المسرحية، Hنه مثل كتاب جيله جرب حظه في كتابة النص المسرحي وهي ظاهرة مسجلة عند أغلب الكتاب من الروائيين وكتاب القصة في فرنسا في القرن التاسع عشر فلا احد منهم تقريبا تأخر عن تجريب الكتابة للمسرح.

نصوص موبسان المسرحية كلاسيكية للغاية  وأحيانا مملة للغاية كذلك  لطولها وبرودة الصراع فيها، إذ يكتب ببرودة  كما يعيش حياته ببرودة  أو يكتب قصصه.

من النصوص التي قدمت له في مسرح الكوميدي فرانسيز سنة 1893 أي بعد دخوله مصحة العلاج من الجنون وفي نفس السنة التي توفي فيها، مسرحيته “سلم العيش”، نص من فصلين ومجموعة من المشاهد وبثلاث شخصيات فقط.

زوج وزوجة وعشيق،هم الزوج ساليس وزوجته السيدة ساليس والعشيق جاك راندول، السيد ساليس وهو من طبقة النبلاء يتزوج من ساليس  وهي فتاة صغيرة ويعيش معها  فترة ثم يبدأ  حبهما في الفتور أو بالأحرى يبدأ حب ساليس لزوجته في الفتور فيهم لها  مما يجعلها تتخذ عشيقا لها هو راندول وزوجها علي علم بالأمر معتبرا إياه رفيقا لزوجته أو غاضا الطرف عن العلاقة التي بينهما لأنه هو ذاته غارق في  عشق نساء أخريات وزوجته تعلم بالأمر ولكنها غير قادرة علي طلب  الطلاق ولا هو عازم علي تطليقها، يأتي العشيق إلى بيت ساليس ليلتقي عشيقته والزوج عارف بالأمر ويلتقي عشيق زوجته في بيته  وكان الأمر عادي، تمر الأيام ويثور من جديد في قلب الزوج عشقه لزوجته فيعلن لها ذلك متودد ولكنها ترفضه وتخبر  العشيق بالأمر، يحاصرها الزوج مطالبا بحقه   فتواجهه قائلة لن أعود إليك إلا بعد أن تدفع لي ما دفعته لعشيقاتك  وبعد اخذ ورد بينهما يقرر أن يدفع لها ثمن ذلك وحين يفعل تواجهه من جديد بان ما يفعله معها الآن ليس إلا كالذي فعله مع عشيقاته  مجرد رغبة عابرة وليس تجدد ا لحبه لها، وتخبر عشيقها بالأمر وبالمضايقات التي تتعرض لها من الزوج وتعسفه  واستخدام  العنف معها  وتطلب من عشيقها أن يهرب معها ولكنه يتلكأ هو الآخر ويتردد، إلا أنها تقنعه، وعند اقتناعه بالهروب معها يأتي الزوج  ليتناقش مع العشيق ومعلنا عن عودة جذوة حبه لزوجته من جديد وطالبا منه أن يقنعها بالعودة إليه  تنتهي المسرحية تقريبا دون حل لعقدتها، تنتهي بنهاية مفتوحة فيها احتمالات عدة كأن تعود الزوجة تلي زوجها أو تهرب مع عشيقها أو يتخلي عنها العشيق أو يقنعها بالبقاء مع زوجها نهايات مختلفة يمكن تصورها لهذا العمل والذي أراده موبسان بنهاية مفتوحة اوبن اند، هناك نصوص أخرى له في المسرح لكنها لم تنل ما ناله نصه هذا.

لمحة تعريفية: علاوة وهبي، كاتب وإعلامي متقاعد، كان من أهم المسرحيين ممارسا، حيث يعد من مؤسسي فرقة ״كراك״ المسرحي بقسنطينة إلى جانب عبد الحميد حباط، ألف العديد من النصوص المسرحية، تم تقديمها وحاز عن أحدها بعنوان ״الضوء״ الجائزة الأولى سنة 1966 في مهرجان عيد الاستقلال والشباب. وله عدة مؤلفات منشورة في القصة والرواية والمسرح والشعر، ومجموعة كتب مترجمة عن الفرنسية في مجالات مختلفة، أهمها ترجمة مسرحية ״لمحمد ديب״، و״استراحة المهرجين״ لنور الدين عبة وآخرين من الغرب.

علاوة وهبي

 

عن Sabrina kerkouba

شاهد أيضاً

المتحف الوطني للفنون الجميلة يحتفي بشهر التراث

  برمج المتحف الوطني للفنون الجميلة سلسلة من الزيارات الموجهة ومحاضرات ومنشورات ووقفات ترحم بمناسبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super