الأحد , يونيو 16 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / مثنيا على شرط الالتزام بعدم المشاركة في مسابقة جوان 2017 :
الاينباف: “تفعيل القوائم الاحتياطية سيغطي عجز القطاع”

مثنيا على شرط الالتزام بعدم المشاركة في مسابقة جوان 2017 :
الاينباف: “تفعيل القوائم الاحتياطية سيغطي عجز القطاع”

ثمنت نقابة الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين “الإينباف” قرار وزارة التربية الوطنية بإعادة تفعيل القوائم الاحتياطية الخاصة بمسابقة توظيف الأساتذة 2016، كونه سيساهم في تغطية العجز الذي سيسجل مع إحالة 40 ألف أستاذ من مختلف الأطوار على التقاعد، مما يضمن دخول اجتماعي بدون نقائص.
أكد المكلف بالإعلام والاتصال بنقابة الإتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين “الإينباف” جلالي بلخير أمس في اتصال مع “الجزائر” أن قرار الوصاية بتفعيل القوائم الاحتياطية ودعوة الناجحين فيها إلى الالتحاق بمديرياتهم الولائية من أجل حجز مكانه للظفر بمنصب أستاذ متربص سيمكن من تغطية العجز الذي سيسجل بعد إحالة الـ40 ألف أستاذ بصورة رسمية على التقاعد في 31 أوت المقبل وضمان دخول اجتماعي بدون نقائص.
ووصف جلالي بلخير خطوة وزارة التربية بـ”الجيدة”، خاصة أن الاستثمار في القوائم الاحتياطية منح الناجحين المسجلين فيها من شغل مناصب دائمة لطالما انتظروها، مضيفا أنها انتهجت سياسة رشيدة ستُساهم كثيرا في تقليص نسبة النفقات باستغلالها للاحتياط وفتحها لمسابقة بعدد محدود خاصة أن المعروف على هذه المسابقات أنها تكلف الكثير من المبالغ سيما مع الأزمة التي تعيشها البلاد، وبالتالي بإمكان المبالغ التي قامت بترشيدها بانتهاج هذا القرار من استثمارها وتوجيهها إلى منافذ أخرى تخدم القطاع.
هذا وأوضح جلالي بأن الشروع في عملية استغلال القوائم كانت قد سبقت بإلزام مديريات التربية القيام بإحصاء شامل لكل الذين قاموا بتقديم ملفات التقاعد والذين سيحالون على التقاعد رسميا بتاريخ 31 أوت القادم 2017 وكذا كل المناصب الشاغرة من غير المتعلقة بالتقاعد والمتمثلة في إطار الترقية العادية من أستاذ إلى أستاذ مكون ثم رئيسي، من ثم استدعاء كل المعنيين في القوائم الاحتياطية الولائية و بعدها الوطنية حسب الترتيب الاستحقاقي، والتي أكد أنها بدأت فعليا بكل الولايات بحيث اطلع على الكثير من مراسلات مديريات التربية إلى المعنيين هؤلاء الذين بدورهم شرعوا في الالتحاق بمديرياتهم للإمضاء على الالتزام هذا الأخير الذي يجب على كل مستدع الإمضاء عليه في البلدية للالتزام بعدد من الشروط على رأسها الالتحاق بالتكوين التحضيري الأولي خلال الآجال التي ستحددها الوزارة لاحقا، و كذا عدم المشاركة في مسابقات التوظيف الخارجي التي ستنظم بعنوان 2017.
هذا وأثنى على ما تضمنته مراسلة الوزارة سيما في شقها المتعلق بهذه النقطة السالفة الذكر قائلا “مادام الناجح في الاحتياطي قد التزم بالمنصب في انتظار أن يحصل على تعيينه كمتربص بداية من الـ1 سبتمبر 2017 ، الأمر الذي يسمح له بالدخول في قائمة موظفي وزارة التربية الوطنية رسميا، فمن البديهي أن تكون مشاركته في المسابقة المقبلة غير مهمة”، بالإضافة إلى أنه من الممكن أن يتسبب في تضييع الفرصة على الكثير من المترشحين الجدد، هذا وأكد أن استغلال القوائم الاحتياطية ستتسم بالشفافية، بقوله” أن كل خطوات العملية مدروسة ولن يكون فيها ظلم لأي مترشح مادام استغلال القوائم سيبقى ساري المفعول إلى غاية 30 أفريل وبداية التسجيلات في المسابقة الجديدة سيكون في 2 ماي، إذن سيكون بإمكان الناجحين في القوائم الاحتياطية الذين لم يمضوا على الالتزام بالالتحاق بالمنصب الجديد و المشاركة في المسابقة بصورة عادية.
وفاء مرشدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super