الثلاثاء , مايو 21 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / قال إنه لا مساس بمواد الهوية التي ستبقى في كل المستويات الدراسية :
بلعابد: “الشروع في تجسيد البرامج والمناهج الدراسية في الطور الإبتدائي بداية من الدخول المدرسي المقبل” 

قال إنه لا مساس بمواد الهوية التي ستبقى في كل المستويات الدراسية :
بلعابد: “الشروع في تجسيد البرامج والمناهج الدراسية في الطور الإبتدائي بداية من الدخول المدرسي المقبل” 

كشف وزير التربية الوطنية، عبد الحكيم بلعابد، عن الشروع بداية من الدخول المدرسي المقبل في تجسيد وتنفيذ تخفيف  المناهج والبرامج الدراسية، على أن تكون البداية من الطور الإبتدائي وبالتحديد السنتين الأولى والثانية.  

وقال بلعابد، خلال زيارة التفقد التي قادته لولاية مستغانم أمس :” تنفيذا لبرنامج رئيس الجمهورية  سيتم الشروع بداية من الدخول المدرسي المقبل  في تجسيد و تنفيذ تخفيف  المناهج والبرامج الدراسية  ونبدأ من البداية وهي الطور الإبتدائي يعني السنة الأولى الثانية إبتدائي.”

وأضاف: “سيتم الوصول إلى هذه المرحلة ببرامج مخففة وهناك  سيتم التخلي عنها وتأجيلها إلى مستويات أخرى، ولكن  بخصوص مواد الهوية ممثلة في مادتي التربية الإسلامية  واللغة العربية ،فهذه تبقى  في كل الأطوا ر وفي كل المستويات لا مساس بها و لا نقاش في ذلك، وسيكون التخفيف وفق آليات مدروسة  وتم اقرارها من طرف خبراء وليس  من طرف الإدارة، وهذا كان مطلب بيداغوجي ومطلب الاولياء والمجتمع”.

وأعلن بلعابد، أيضا، عن انطلاق التسجيل عن بعد في السنة الأولى من التعليم الابتدائي بدءا من الدخول المدرسي المقبل، بحيث ستنطلق التسجيلات يوم 2 ماي  المقبل.

وقال في هذا الخصوص: “الجميع مدرك  لمتاعب الأولياء والصعوبات التي تصاحب عملية تسجيل أبنائهم في السنة الأولى إبتدائي، غير أنه وبداية من الدخول المدرسي المقبل لن يبقى هناك ولي يذهب لتسجيل ابنائه بالطريقة التي كانت معتمدة سابقا، نحن جاهزين والبرنامج تم ضبطه بإحكام والتسجيلات ستكون عن بعد بداية من 2 ماي المقبل وسيكون بمقدور الأولياء تسجيل أبنائهم  بصفة رقمية وبصفر ورق حيثما وجدوا”.

 وتابع: “وأحسن من هذا فإنه في إطار العلاقة البينية بيننا وبين  وزارة الداخلية هناك تسجيل مسبق حتى بدون أن يأتي الأولياء لكل المولودين سنة 2018 ،هم المعنيون بالتمدرس في السنة الأولى  مع الدخول المدرسي المقبل، وسيسجلون مسبقا تلقائيا بين قاعدة البيانات لوزارة التربية ووزارة الداخلية، ليبقى تأكيد الولي عبر اختيار المؤسسة التي يرغب أن يسجل فيه ابنه”. 

وتحدث بلعابد، عن ملف الرقمنة في قطاع التربية، بحيث أشار إلى أن  قطاع التربية  على مشارف الوصول لما أسماه بالكل الرقمي.

وذكرفي هذا الخصوص: “الرقمنة هي ملف دولة، وليس ملف  قطاع وفي كل مجلس وزراء هناك حديث وعرض حول  مدى تقدم هذا الملف على مستوى كل القطاعات ،وهذا الملف يسير بوتيرة جيدة، وبالنسبة لقطاع التربية ،فنحن على مشارف  الوصول إلى الكل الرقمي في هذا القطاع ، العمليات سواء التعليمية   او البيداغوجية أو التنظيمية  أو الإدارية”.

زينب. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super