الثلاثاء , مارس 5 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / الرياضة / المنتخب الوطني / أبدى غضبه من فرحات ووعد بمنح الفرصة للجميع :
بلماضي: “زامبيا وبوتسوانا سيكونان أفضل تحضير لتصفيات المونديال ونستهدف الفوز”

أبدى غضبه من فرحات ووعد بمنح الفرصة للجميع :
بلماضي: “زامبيا وبوتسوانا سيكونان أفضل تحضير لتصفيات المونديال ونستهدف الفوز”

رفض الناخب الوطني جمال بلماضي، وصف المواجهتين المقبلتين أمام زامبيا وبوتسوانا، في إطار الجولتين الخامسة والسادسة من تصفيات أمم إفريقيا 2022 بالكاميرون، بالشكليتين، مؤكدا أن ختام التصفيات ستكون لها أهمية كبيرة للتحضير للمواعيد المقبلة وأبرزها تصفيات كأس العالم العام المقبل بقطر، مشددا في ذات الوقت على ضرورة التعامل بكل جدية مع المباراتين واستهداف الفوز بالرغم من التأهل المسبق لأبطال إفريقيا.

لا يمكن وصف اللقاءين بالشكليين

وقبيل التوجه نحو العاصمة الزامبية لوساكا، أدلى الناخب الوطني جمال بلماضي، بتصريحات للصحافة حول مواجهة الخميس ثم أمام بوتسوانا الإثنين المقبل، مؤكدا أن الجميع يتعامل مع المواجهتين بكل جدية ويضع الفوز كهدف رئيسي، مستغربا وصفهما بـ”الشكليتين”، وقال: “هذا الأمر غير معقول، لا أدري كيف لهؤلاء الأشخاص ألا يفهموا بأن كل المواعيد مهمة لنا، صحيح أننا متأهلون للكان، ولكن ندرة تواريخ الفيفا، تجعل كل لقاء بمثابة فُرصة يجب استغلالها أحسن استغلال”، مضيفا “ألا يعي البعض، بأن اللقاءين القادمين مهمان، أمر غريب بالنسبة لي، تنتظرنا تصفيات المونديال في الفترة القادمة، واللعب أمام خصوم ذوي مستوى جيد خارج الديار، تجربة مفيدة لنا”، وواصل حديثه بخصوص مباراة زامبيا هذا الخميس برسم الجولة الخامسة من تصفيات “الكان”: ” هذا اللقاء مهم، لأن المنافس سيقدم أفضل مستوياته لأنه يستهدف التأهل للكان، مثل هكذا مباريات مفيدة جدا بالنسبة لنا، خاصة وأننا مُقبلون، على سفرية أصعب الصيف القادم أمام بوركينافاسو”. كما شدّد المسؤول الأول على العارضة الفنية لـ “الخضر” على ضرورة تحقيق الفوز “عقليتنا هي الفوز في كل المباريات، وعلينا المواصلة في تحقيق النتائج الإيجابية، مباراتي زامبيا وبوتسوانا ستكون فرصة للاعبين لإثبات قدراتهم وسأحاول إقحام أكبر عدد من اللاعبين”، وأضاف “تنتظرنا تحديات كبيرة في الأشهر القادمة، وذلك في إطار التصفيات المؤهلة لكأس العالم”.

وجدت صعوبات كثيرة لتحديد القائمة ولن أُخضع الجدد للضغط منذ البداية

وأكّد الناخب الوطني جمال بلماضي، أن ضبط القائمة النهائية المعنية بالمشاركة في المواجهتين المقبلتين شكلت صداعا بالنسبة له بسبب كثرة الخيارات، مطالبا اللاعبين ببذل كل ما في وسعهم وتقديم كل ما لديهم لضمان مكانة في التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022، وتحسبا لهاتين المقابلتين، وجه الناخب الوطني جمال بلماضي الدعوة لأول مرة لثلاثة لاعبين جدد، وهم أحمد طوبة ونوفل خاسف ورامز زروقي، وعن القائمة التي سيقحمها في مواجهة زامبيا قال بلماضي: “سأحاول إشراك أكبر عدد ممكن من اللاعبين في مواجهتي زامبيا وبوتسوانا، وبخصوص العناصر الجديدة طوبة وخاسف وزروقي، سوف أحرص على عدم إخضاعهم لضغط كبير منذ البداية خاصة في إفريقيا ، لكنني اعتقد أن فرصتهم ستكون أكبر بالجزائر”، مضيفا: “يجب على العناصر الجديدة أن تعرف أن تقمص ألوان المنتخب ليس بالأمر الهين ولهذا يجب على كل واحد بذل الجهد المطلوب للحفاظ على مكانته”، وختم في هذا الصدد: “الكلام يكون فوق أرضية الميدان وعلى كل لاعب إثبات إمكانياته”، وواصل كلامه “أعطوني هذا المشكل.. مشكل كثرة الخيارات بسبب جودة اللاعبين سببوا لي صداع في الرأس في اختيار القائمة”.

فرحات لم يبذل ما في وسعه للتواجد معنا عكس سليماني الذي  تحدى الجميع

ووجه جمال بلماضي سهام انتقاداته لبعض اللاعبين في صورة زين الدين فرحات لاعب نادي نيم الفرنسي، ولم يتردد مدرب الخضر في توجيه قصف على المباشر، لزين الدين فرحات، الذي تخلف عن قائمته المعنية بمواجهتي زامبيا وبتسوانا، وقال بلماضي في تصريحات عند سؤاله عن فرحات أمس في مطار هواري بومدين: “هو لاعب يقدم مستويات جيدة، هذا الموسم مع فريقه نيم”، وأضاف: “لكنني أريد أن أقول فقط، بأن ما حدث مع الأندية الفرنسية التي عطلت اللاعبين، أظهر لنا الكثير وكشف لنا حقيقة بعض الوجوه”، وتابع: “حقيقة ما حدث سمح لنا، بالوقوف على تصرفات بعض اللاعبين، لأنني حصلت على إشارات واضحة، بخصوص بعض اللاعبين ومدى رغبتهم في التواجد معنا مهما كانت الظروف التي نواجهها”، وظهر جليا بأن مدرب الخضر جمال بلماضي غير راضٍ عن فرحات، كونه لم يضغط على ناديه للسماح له بالالتحاق بـ”الخضر”، وربما أن المقصود يتعدى فرحات إلى لاعبين آخرين خلف غيابهم عن قائمة “الخضر” العديد من التساؤلات، وفي المقابل، أشاد المدرب الوطني جمال بلماضي بلاعب ليون الفرنسي إسلام سليماني، كونه من أبرز اللاعبين الذين ضغطوا على أنديتهم من أجل التواجد مع المنتخب في التربص الحالي، وختم: “إسلام ألح على القدوم ولم يخش لا أولاس ولا جونينيو ولا غارسيا رغم أنه كان ممنوعا جدا التنقل للمنتخبات الإفريقية من فرنسا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super