الثلاثاء , يونيو 25 2024
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / في إطار تعزيز استعمالها في التعليم والتكوين العاليين:
تربصات بالخارج للتكوين في اللغة الإنجليزية لفائدة الأساتذة الباحثين

في إطار تعزيز استعمالها في التعليم والتكوين العاليين:
تربصات بالخارج للتكوين في اللغة الإنجليزية لفائدة الأساتذة الباحثين

دعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي رؤساء الندوات الجهوية ومدراء مؤسسات التعليم العالي لتشجيع التربصات بالخارج قصيرة المدى للتكوين في اللغة الإنجليزية لفائدة الأساتذة الباحثين بعنوان ميزانية 2023.
وأوردت الوزارة ذاتها في مراسلة لها لرؤساء الندوات الجهوية ومدراء مؤسسات التعليم العالي “تبعا لتعليمات الوزير، وفي إطار متابعته مسعى القطاع في تعزيز استعمال اللغة الإنجليزية في التعليم والتكوين العاليين وذلك بتكوين الأساتذة الباحثين في هذه اللغة لتصبح لغة للتدريس خلال السنة الجامعية 2023-2024، أطلب منكم بعنوان ميزانية 2023، العمل على تشجيع التربصات بالخارج قصيرة المدى للتكوين في اللغة الإنجليزية لفائدة الأساتذة الباحثين مما سيسمح لهم بتدعيم معارفهم وتحسين مستواهم”.
وأولت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أهمية كبيرة للتدريس باللغة الإنجليزية في مؤسسات التعليم العالي بحيث سبق لها أن دعت مديري مؤسسات التعليم العالي ،نهاية شهر أكتوبر الماضي، لتسطير برنامج لتكوين الأساتذة في اللغة الانجليزية بداية من السنة الجامعية الحالية وذلك تحضيرا لفتح تكوينات وتعليم مواد باللغة الانجليزية مع استهداف مستوى تعلم يوافق درجة B2 أو C1 على الأقل.
وضبطت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي طريقة تدريس محكمة لتكوين الأساتذة الباحثين في الإنجليزية، تمكنهم لاحقا من تدريس الوحدات التعليمية بهذه اللغة بحيث يتم ذلك من خلال حصول الأساتذة على تكوين يوافق مستوى B2 أو C1 ، أو تسجيل الأساتذة الباحثين للحصول على شهادة اللغة الإنجليزية حسب إمكانيات كل مؤسسة جامعية، وهو المسعى الذي يرمي إلى التمكين من مرئية مؤسسات التعليم العالي الجزائرية ومقروئية منتجاتها العلمية والبيداغوجية لتحسين ترتيبها وتصنيفها على المستوى العالمي.
وبالموازاة مع ذلك، تم الشروع في شهر جانفي الماضي، في عملية تكوين أساتذة التعليم العالي في اللغة الإنجليزية عن بعد عبر منصة رقمية خاصة تم استحداثها لهذا الغرض، بحيث سيتم تكوين 80 بالمئة من الأساتذة في ميدان العلوم والتكنولوجيا وبالنسبة للأساتذة في ميدان العلوم الإنسانية والإجتماعية وميدان العلوم الطبية فسيتم تكوين 100 بالمئة من الأساتذة الذين يدرسون الوحدات الأفقية.
كما كشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي، كمال بداري، في تصريحات سابقة عن سعي الوزارة لبلوغ نسبة تقارب 80 بالمئة في تدريس التخصصات التكنولوجية والعلوم الدقيقة باللغة الإنجليزية، مؤكدا أن السنة الجامعية المقبلة، ستكون سنة لتعزيز التدريس باللغة الإنجليزية حتى يكون المتخرج عنصرا مساهما في قاطرة التنمية الوطنية.
زينب. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super