الأربعاء , أبريل 21 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / المحلي / بلدية بابا أحسن بالعاصمة::
سكان “عدل” بموقع 2400 مسكن حي عمر بوداوي يطالبون بمرافق خدماتية

بلدية بابا أحسن بالعاصمة::
سكان “عدل” بموقع 2400 مسكن حي عمر بوداوي يطالبون بمرافق خدماتية

يعرف المستفيدون من سكنات عدل بموقع 2400 مسكن “حي عمر بوداوي” ببلدية بابا أحسن بالعاصمة نقصا في المرافق الجوارية الخدماتية والترفيهية، بالإضافة إلى غياب وسائل النقل .
جملة النقائص التي يعاني منها سكان هذا المجمع السكني الذي يفتقر للعديد من الهياكل والمنشآت، حيث يأمل سكانه في تسطير مشاريع تنموية ترفع عنهم الغبن على غرار المؤسسات الصحية الجوارية والمرافق الرياضية كالملاعب، بالإضافة إلى الملحقات.
في هذا السياق أكد السكان أنّهم طالبوا في العديد من المرات تدخل مسؤوليهم من أجل برمجة جملة من المشاريع التنموية قصد حل مشاكلهم التي نغصت عليهم يومياتهم وجعلت حياتهم تنصب على البحث اليومي حول مرافق الحياة الكريمة.
وشملت مشاكل السكان مختلف مجالات الحياة، وأول ما تطرق اليه السكان هو غياب عيادة متعددة الخدمات تقدم لهم خدمات طبية وتجنبهم عناء التنقل إلى العيادة والمراكز الصحية المجاورة، اذا يعتبر فتح عيادة طبية من بين أهم المطالب العاجلة لسكان ، التي يرفعها المواطنون لمسؤوليهم من أجل توفير خدمة صحية في أحسن الظروف حتى يتسنى لهؤلاء السكان الحصول على العلاج، ما دفع المواطنين إلى مطالبة الجهات المعنية بضرورة إنشاء عيادة صحية لسد حاجياتهم، وأوضحت شهادات السكان أنهم يواجهون صعوبات كبيرة في تلقي العلاج حتى في الحالات المستعجلة؛ التي يستدعي نقلها الى البلديات المجاورة، ما دفعهم إلى مطالبة السلطات المحلية بإنجاز عيادة صحية في أقرب وقت ممكن.
من جهة أخرى، يعاني شباب غياب المرافق الرياضية والثقافية، وعبّر الكثير منهم ـ عن تذمرهم واستيائهم الشديد من الوضع؛ إذ يجدون أنفسهم مجبرين على التسكع بالشارع، ما يسمح بانتشار الآفات الاجتماعية بمختلف أنواعها، كما أن هذا الوضع دفع أغلب شباب الحي للتنقل إلى الأحياء المجاورة من أجل قضاء وقت فراغهم، ليمارسوا فيه رياضتهم المفضلة، لاسيما وأن الحي يقع في منطقة معزولة نوعا ما، وعليه يطالب هؤلاء السكان السلطات المحلية بالالتفاتة إلى جملة مطالبهم المتعلقة أساسا بتوفير المرافق والهياكل اللازمة.
كما عبر سكان حي عن تذمرهم لغياب وسائل النقل، حيث يجد التلاميذ ـ حسبهم ـ صعوبات كثيرة في التنقل نظرا لبعد المدارس، فيما طرح مشكل غياب مكتب بريدي بهذا الحي الذي يضم آلاف المواطنين.
وأشار السكان في تصريحاتهم إلى أن الحي يفتقر لجميع متطلبات الحياة، موضحين أنهم يطالبون بتوفير وسائل النقل التي يعاني السكان من غيابها مقارنة بأحياء ”عدل” بالبلديات المجاورة، التي تتوفر على جميع الخدمات.
كما تحدث السكان، عن قلة وسائل النقل ناهيك عن المدرسة الابتدائية التي يعاني التلاميذ الكثير للوصول إليها في غياب مؤسسات تربوية أخرى، الأمر الذي يجبر التلاميذ على التوجه إلى البلديات المجاورة للالتحاق بمقاعد الدراسة وقطعهم مسافة طويلة تتسبب في وصولهم متأخرين، ما ساهم أيضا في تراجع مردودهم الدراسي.
كما طالب سكان السلطات المحلية، بضرورة إنجاز مكتب بريدي بالحي، حتى يتمكنوا من سحب أموالهم ودفع مستحقات مختلف الخدمات، من دون التنقل إلى مراكز البريد المجاورة والانتظار في الطوابير التي تكون في كل مرة مكتظة بالزبائن.
كل هذه النقائص والمشاكل المتعددة، أجبرت عديد المستفيدين من سكنات في هذا الموقع، يرفضون الالتحاق بشققهم، كونها هياكل بلا روح تنعدم بها أبسط ضروريات العيش، وهو ما جعلهم يناشدون المسؤول الأول عن قطاع السكن ومدير عام وكالة عدل التدخل العاجل للنظر في هذه المشاكل وإيجاد حلول سريعة لها.
ف.س

عن amine djemili

شاهد أيضاً

هزة أرضية بشدة 3.7 تضرب باتنة

سجل الديوان الوطني لعلم الفلك ورصد الزلازل، اليوم ، هزة أرضية بلغت شدتها 3.7 درجات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super