الجمعة , يناير 27 2023
أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطني / قال إن صدق نوايا الجزائر مكنها من إعادة القضية الفلسطينية إلى الواجهة:
بوغالي يشيد بالنتائج التي حقتها القمة العربية بالجزائر

قال إن صدق نوايا الجزائر مكنها من إعادة القضية الفلسطينية إلى الواجهة:
بوغالي يشيد بالنتائج التي حقتها القمة العربية بالجزائر

أشاد رئيس المجلس الشعبي الوطني، إبراهيم بوغالي بالنتائج التي حققتها القمة العربية التي احتضنتها الجزائر الأسبوع الماضي، وأكد أن الجزائر استطاعـت بفضل صدق نواياها، وثباتها على العهـود إعادة القضية الفلسطينية إلى الواجهـة.
وأبرز بوغالي، أمس، في كلمة له، خلال افتتاحه أشغال الجلسة العامة، المخصصة لعرض مشروع قانون المالية التكميلي لسنة 2022 والمصادقة عليه، المكاسب الهامة التي حققتها الجزائر باحتضانها القمة العربية الأخيرة.
وحيا بوغالي رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون على مجهـوداته الجبارة في سبيل تهيئة كل الظروف لإنجاح هـذا الموعـد التاريخي، وجدد العهد باسم نواب المجلس لتكـثـيف المجهـودات حتى تستعـيد الجزائر مجدها وتكون في مستوى حلم الشهداء.
وأفاد المتحدث قائلا: “عاشـت الجـزائر أيامها الـماضيات عـلى وقـع مـزيج من الـفخر والاعـتـزاز، وجمعـت بين رمـوز الـمـجـد والـشـرف، وبين عـناوين الـعـودة القـوية إلى المحافـل الـدولـية التي لم تعـد تكتفي بالمـشاركة فيها، ولكن بتهـيئـتها وصناعـتها، وتحـديد مواعـيدها ومخـرجاتها ومنجـزاتها”.
وأضف بوغالي “لقد كانت الإرادة السياسية والعـزيمة الصادقة، وشاءت الجزائر بقيادة عـبد المجيد تـبون رئيس الجمهـورية، أن تصل الماضي بالحاضر، مـتطلعة للـمـسـتـقـبل الـواعـد”.
وأكد أن القمة العربية الأخيرة بالجزائر، وحدت كلمة العرب وجمعت شملهم، وأعادت ترتيب الأولويات قائلا: “لقـد عـاد نوفـمـبر العـظـيم هـذه المـرة والجـزائر قـبلة للأشـقـاء العـرب، تجمع شملهـم، وتوحد كلمـتهم، وتعـيد ترتـيب الأولويات، وتراجع الحـسابات، تـشحـذ الهـمم في قـمة الـقـمم التي صارت حلم كل مواطن عـربي بعـد سـنوات من الانـقـطاع حتى لا نقـول القـطيعـة والجـفـاء”.
وأكد رئيس المجلس الشعبي الوطني أن العرب وجدوا في الجزائر صدق العزيمة والفكرة الصائبة، حيث قال: “لقد اجـتمع الأشـقاء في بلـد الـثورة والـثوار وفي ذكرى الـشهـداء الأبرار والـمجاهـدين الأحـرار الأطهار، اجتمعـوا ليعـيدوا ترتيب البيت العـربي، وقد وجـدوا في الجزائر عـلو الهـمة وصدق العـزيمة، كما وجـدوا فيها النظرة الثاقـبة، والفـكرة الصائبة، وتأكد الجميع أن مصيرنا واحد مـثـلـما كان تاريخنا واحـدا، وأن لا سـبـيل لخلاصنا في عـالم لا يرحم الضعـفاء إلا بوحـدتـنا ورص صـفـوفـنا”.
وجدد بوغالي شكره للرئيس تبون “عـلى ما بذله شخصيا من مجهـودات جبارة في سبيل تهيئة كل الظروف المادية والمعـنوية لإنجاح هـذا الموعـد التاريخي المتميز”، كما شكر” كل المـؤسسات والشـخصيات والنخـب ونـساء ورجـال الإعـلام الذين كانوا في مستوى الحـدث خـدمة للـوطن المـفـدى، ولمصالح الأمة الواحدة”.
كما أكد أن الجزائر استطاعـت الجزائر بفضل صدق نواياها، وثباتها على العهـود، أن تعـيد قضية الأمة المركزية، قضية فـلسطين السـلـيـبة إلى الواجهـة، وأن تحشد لها من القـوة ما يجعـلها أم القضايا من جـديـد، و اعتبر أن ما حدث من توحيد للفـصائـل الفـلسـطـينية، دليل عـلى عـمق الطـرح وجـدية المـسعى، كما هـو برهان عـلى حجم المجهـود المـبذول من قـبل رئيس الجمهورية والدولة الجزائرية.
وتعهد رئيس المجلس الشعبي الوطني بمواصلة تكـثـيف المجهـودات كل من موقعه وما تمليه عـليه مسؤوليته ووطـنـيته، وقال: “نحن عـلى يقـين من أن قـطار الجزائر قد انطلق في الاتجاه الصحيح، وبالسرعة المطلوبة، وإلى الهـدف المـنشود، إن هـدفـنا جـميعا هـو أن تستعـيد الجزائر مجدها، وتكون في مستوى حلم الشهداء عـليهم من الله رحماته ورضوانه وغـفـرانه”.
رزيقة.خ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Watch Dragon ball super